تواصل معنا


من نحن


شبكة المسيرة الإعلامية، شبكة يمنية متنوعة تسعى لنشر الوعي وقيم الحق والعدالة بين مختلف شرائح المجتمعات العربية والإسلامية من منطلق الثقافة القرآنية، وتعطي الأولوية للقضية الفلسطينية، وتعمل على نصرة قضايا المستضعفين، ومواجهة تزييف وسائل إعلام قوى الاستكبار وكشف مؤامرتها بمصداقية ومهنية وبطرق إبداعية.

مقدمة نشرة الأخبار الرئيسة لقناة المسيرة ليوم الاحد 14/11/2021

مقدمة نشرة الأخبار الرئيسة لقناة المسيرة ليوم الاحد 14/11/2021

جريمةٌ جديدةٌ بحقِّ عشرةِ أسرى، ميدانُها في الساحلِ الغربيِّ، وفي الميدانِ نفسِه نفذَ المرتزِقةُ جرائمَ متعدّدةً بحقِّ الأسرى، وبما يعكسُ أنّه باتَ أسلوبًا لقواتِ العدوان، خاصة وأنَّ العصاباتِ التكفيريةَ قد فرضت تأثيرَها في هذه الجبهة.

تُعيدُ هذه الجرائمُ دورَ الأممِ المتحدة المتواطئِ في ملفِّ الأسرى إلى الواجهة، إذ كانَ لزامًا أن يبذلَ مبعوثُها السابقُ جهودًا ملموسةً لمعالجةِ الملفِّ بناءً على الوعودِ الأممية، كما يلزمُ المبعوثُ الجديدُ الولوجَ إلى الملفاتِ الإنسانية وعلى رأسِها الأسرى بدلا من إضاعةِ الوقتِ لإنقاذِ مشروع ِالعدوان في ماربَ وبقيةِ اليمن.

على أنَّ جريمةَ الأسرى لم تكن الوحيدة، فغاراتُ الطيرانِ والقصفُ السعوديُّ على المناطقِ الحدوديةِ لا تزالُ تحصدُ أرواحَ المدنيين، دون موقفٍ دوليٍّ جادٍّ ولا بياناتٍ مندّدة ولا اجتماعاتٍ لمجلسِ الأمنِ الدوليِّ، كما هو الحالُ عندما يتقدّمُ الجيشُ واللجانُ الشعبية، ومرجعَ تلك المواقف أنَّ مصالَحها في اليمن فوق الاعتباراتِ الإنسانية، وأيُّ إنسانيةٍ وملايينُ من اليمنيينَ قابعونَ تحت الحصار، وحربُ التجويعِ تساومُهم على حريتِهم واستقلالِهم؟ هنا سقطت الشعاراتُ الدوليةُ وهنا ستسقطُ مشاريعُ العدوانِ والاحتلال

#مقدمة النشرة الرئيسية منذ يومين
من نحن

شبكة المسيرة الإعلامية، شبكة يمنية متنوعة تسعى لنشر الوعي وقيم الحق والعدالة بين مختلف شرائح المجتمعات العربية والإسلامية من منطلق الثقافة القرآنية، وتعطي الأولوية للقضية الفلسطينية، وتعمل على نصرة قضايا المستضعفين، ومواجهة تزييف وسائل إعلام قوى الاستكبار وكشف مؤامرتها بمصداقية ومهنية وبطرق إبداعية.

copyright by Almasirah 2022 ©

Close gallery