تواصل معنا


من نحن


شبكة المسيرة الإعلامية، شبكة يمنية متنوعة تسعى لنشر الوعي وقيم الحق والعدالة بين مختلف شرائح المجتمعات العربية والإسلامية من منطلق الثقافة القرآنية، وتعطي الأولوية للقضية الفلسطينية، وتعمل على نصرة قضايا المستضعفين، ومواجهة تزييف وسائل إعلام قوى الاستكبار وكشف مؤامرتها بمصداقية ومهنية وبطرق إبداعية.

مقدمة نشرة الأخبار الرئيسة لقناة المسيرة ليوم الخميس 13/01/2022

مقدمة نشرة الأخبار الرئيسة لقناة المسيرة ليوم الخميس 13/01/2022

عملية مشتركة لسلاح الجو المسير والصاروخية تضيف أعدادًا من القتلى والجرحى بصفوف دواعش ومرتزقة الإمارات بشبوة، على أن مشهدُ الإسقاطِ والسقوط الذي وزّعهُ الإعلام ُالحربيُّ لطائرةٍ تجسسيةٍ إماراتيةٍ،

يجسّدُ حتميةَ سقوطِ رهاناتِ الامارات، وأدواتِها الذين تدفعُ بهم كالقطيعِ وتقاتلُ بهم كبندقيةٍ مستأجَرةٍ من معركةٍ إلى معركة ومن محرقةٍ إلى محرقة، وقد تساقطت رؤوسُ النفاقِ على رمالِ الصحاري المفتوحةِ إلى جهنّم، من ضمن حصيلةٍ  كبرى أعلنتها القواتُ المسلحةُ وتجاوزت الفاً ومئتَين ما بين قتيلٍ وجريحٍ من مرتزقةِ الامارات ودواعشِها، حتى باتَ تساقطُهم ينافسُ في الهبوطِ والانهيارِ قيمةَ الريالِ في المناطقِ المحتلةِ أمام العملاتِ الصعبة، والعملةُ الصعبةُ  بحساباتِ الميدانِ لا بحساباتِ الاقتصاد، هم الجيشُ واللجانُ الشعبيةُ ورجالُ القبائلِ الذين بفضلِ الله وبصمودِهم وخططِهم الذكيّةِ كانت هذه الخسائرُ كجزءٍ من تدفيعِ الثمنِ لمغامرينَ لم يحسبوا العواقبَ، على أنَّ العاقبةَ الأكبر ستكونُ من نصيبِ الامارات، وستدفعُ الثمنَ باهضاً من أمنِها الحيويِّ، والتحذيرُ كان واضحاً وصريحاً من قواتٍ إنْ قالت فعلت مستعينةً بالله ِومتوكلةً عليه. 

وبالاستعانةِ بالله ِوالتوكّلِ عليه شمّرْ يا شعبَنا العظيم لمواصلة ِالعزمِ بالعزم، ومجابهةِ التحدّي بالتحدّي ورصِّ الصفوفِ بالصفوفِ وتعزيزِ الجبهاتِ بالمالِ والرجال، فمفاتيحُ النصر ِبين يديك، والنصرُ بيدِ الله، واختراقٌ هنا أو هناك لا يغيّرُ في معادلات ِالميدان، وتبقى العبرةُ بالخواتيم

#مقدمة نشرة الأخبار #مقدمة نشرة الأخبار الرئيسة منذ 4 أيام
من نحن

شبكة المسيرة الإعلامية، شبكة يمنية متنوعة تسعى لنشر الوعي وقيم الحق والعدالة بين مختلف شرائح المجتمعات العربية والإسلامية من منطلق الثقافة القرآنية، وتعطي الأولوية للقضية الفلسطينية، وتعمل على نصرة قضايا المستضعفين، ومواجهة تزييف وسائل إعلام قوى الاستكبار وكشف مؤامرتها بمصداقية ومهنية وبطرق إبداعية.

copyright by Almasirah 2022 ©

Close gallery